صحة

متى يبدأ الطفل بتبديل اسنانه اللبنية

  
متى يبدأ الطفل بتبديل اسنانه اللبنية

متى يبدأ الطفل بتبديل اسنانه اللبنية تبديل الأسنان اللبنية عند الطفل من المواضيع الهامة جداً التي تحتوي على الكثير من المعلومات الهامة التي يجب أن تكون الأم على علم بها، حتى تتمكن من تهيئة طفلها لسقوط الأسنان اللبنية واستبدالها بالأسنان الدائمة، كما أنها هامة لمعرفة أسباب تأخر تبديل الأسنان اللبنية عند بعض الأطفال، وهو ما سوف نتناوله في سياق السطور التالية.

متى يبدأ الطفل بتبديل اسنانه اللبنية

يبدأ الطفل بتبديل أسنانه من السادسة من العمر وقد يزيد هذا العمر حتى يصل لسنة كاملة، ويحدث تبديل الأسنان اللبنية نتيجة لضعفها مع الوقت بسبب الضغط الحادث من الأسنان الدائمة الموجودة تحتها، ويجب على الأم التحدث مع طفلها لإعداده نفسياً لتبديل الأسنان وعدم تفاجئه وخوفه من سقوط الأسنان بشكل مفاجئ وبدون تمهيد.

كما يجب على الأم تعليم الطفل تنظيف أسنانه بشكل منتظم والاهتمام المتواصل بها، والحد من تناول الشكولاتة والحلوى التي تسبب الإضرار بالأسنان بسبب احتوائها على السكر بمعدلات كبيرة مما يؤدي لإصابة الأسنان بالتسوس في عمر مبكر.

مراحل سقوط الأسنان اللبنية

بشكل عام يبدأ سقوط الأسنان اللبنية تبعاً لترتيب معين، وهو كالتالي:

  • في معظم الحالات تسقط الأسنان السفلية من الأمام، أو ما يُطلق عليه القواطع السفلية، وكذلك الأسنان العلوية من الأمام، أو القواطع العُليا.
  • يلي ذلك سقوط القواطع من الأجناب ثم الضروس التي تقع في البداية ومن بعدها الأنياب والضروس التالية.
  • يتم زحزحة الأسنان خلال هذه الفترة حيث تخرج إلى الأمام بشكل واضح نتيجة ضغط الأسنان الدائمة عليها.
  • قد تسقط الأسنان لدى بعض الأطفال عند تعرض الطفل للاصطدام وتكسر الأسنان أو نتيجة للتسوس، وبالتالي تظهر الأسنان الدائمة في غير موعدها في المكان الخالي مما يسبب تزاحم للأسنان، مما يؤدي لعدم تناسق شكلها وتبدو بشكل ملتوي.

نصائح خلال مرحلة تبديل الأسنان اللبنية

هناك بعض النصائح التي نقدمها لكي عزيزتي الأم خلال مرحلة تبديل الأسنان اللبنية لدى طفلك، ومنها ما يلي:

إقرأ أيضا:أغذية تساعد على خفض الكوليسترول الضار بالدم
  • تقديم الاهتمام للطفل وتوعيته بما يحدث لأسنانه، وذلك لتأهيله نفسياً لتقبل تغير شكل أسنانه السابقة.
  • التواصل مع الطبيب عند بداية فقد الطفل لأسنانه قبل الدخول في العام السادس نتيجة للتسوس أو غيرها من العوامل الأخرى كالتعرض للصدمات والحوادث.
  • استخدام كمادات من الماء البارد في حالة شعور الطفل بألم في أسنانه جراء عملية التبديل كما يمكن استخدام العقاقير المسكنة التي يصفها الطبيب المختص.
  • يجب التواصل بشكل فوري مع الطبيب بعد مرور العام السادس ولم يحدث تبديل لأسنان الطفل للتعرف على مدى تعرضه لمشاكل صحية تحول دون ذلك.

شاهد أيضًا: أفضل كريم للبشره الجافة المقشرة

كيفية التعامل مع تبديل الأسنان اللبنية

سوف نقدم لكي بعض التعليمات التي يمكن اتباعها للتعامل مع طفلك إذا ما بدأ في عملية تبديل أسنانه اللبنية، وهي كالتالي:

  • انصحي طفلك بتحريك لسانه بين أسنانه للمساعدة على سقوطها وتبديلها على نحو أسرع.
  • يجب أن يتعلم الطفل عملية تنظيف الأسنان بلطف حتى لا يتسبب في حدوث تورم للثة أو ألم بالأسنان نتيجة لاحتكاك الفرشاة بشكل قوي مع الأسنان.
  • عدم محاولة نزع أسنان الطفل اللبنية بالقوة حتى لا يؤدي ذلك لحدوث نزيف أو التهاب باللثة.
  • استخدام غرغرة الملح يساهم بشكل كبير في تطهير الجرح الناتج عن تبديل الأسنان كما يساعد على وقف النزيف.
  • إذا كان النزيف شديداً من اللثة ننصح بوضع الإصبع على منطقة اللثة والضغط عليها لوقف النزيف بشرط أن يكون نظيفا، ويمكن استخدام المنديل الورقي بدلاً من ذلك.
السابق
كيف اطلب من بيرشكا اون لاين
التالي
برنامج ازالة الشخابيط من الصور للايفون

اترك تعليقاً